مخاوف من تفشي مرض الكوليرا في سوريا
سوريا
*سوريا
* يمن24- متابعات:
20:15 2015-02-25

يمن24- متابعات: حذرت منظمة الصحة العالمية من تفشي مرض الكوليرا في الشهور المقبلة في سوريا، حيث زاد عدد الإصابات بالأمراض المنقولة عبر الماء، مثل التيفوئيد والتهاب الكبد الوبائي، بسبب تدهور مستوى النظافة.

وأضافت أن مياه الشرب الآمنة متوفرة بنسبة ثلث ما كان متوفرا قبل اندلاع الأزمة قبل نحو أربعة أعوام، وأشارت إلى أن المياه تقطع لمعاقبة المدنيين في بعض الأحيان.

وفي هذا السياق اطلقت منظمة الصحة العالمية نداء الى المجتمع الدولي لجمع مليار دولار لتقديم مساعدات انسانية عاجلة جدا الى اربع دول هي سوريا وجمهورية افريقيا الوسطى والعراق وجنوب السودان.

واطلق النداء في اعقاب اجتماع لمنظمة الصحة في جنيف جمع اكثر من 50 بلدا مانحا وممثلين لقطاعات الصحة في المنظمات الانسانية.

ومن المليار الذي طلبته المنظمة ستعود 322,7 مليونا الى المنظمة نفسها كي تساعد اكثر من 21 مليون شخص في الدول الاربع المذكورة اغلبهم من النساء والاطفال. ويخصص باقي الاموال للقطاع الصحي في وكالات اممية اخرى.

وصرح مسؤول العمليات الطارئة في منظمة الصحة العالمية الطبيب بروس ايلوورد ان العالم يشهد "عددا غير مسبوق من حالات الطوارئ الانسانية".

وسيعود اكثر من نصف المبلغ المطلوب الى سوريا، اي 687 مليون دولار من بينها 157 الى المنظمة الاممية.

ويحتاج 12,2 مليون شخص الى دعم طبي في البلاد التي تشهد حربا اهلية منذ ثلاث سنوات.

وتحدثت الطبيبة اليزابيث هوف ممثلة منظمة الصحة العالمية في سوريا عن تضاعف عدد الاصابات بامراض مثل التهاب الكبد أ والتيفوئيد بسبب نقص مياه الشرب.

وستخصص 218,7 مليون دولار من المبلغ المطلوب للعراق، منها 134 لمنظمة الصحة.

ويحتاج 5,2 ملايين شخص الى مساعدة انسانية في العراق الذي يأوي كذلك 235 الف لاجئ سوري.

وفي العام الفائت اطلق نداء لجمع مبلغ 314 مليون دولار من اجل العراق، تم تحصيل 90 منها فقط بينها 16,7 لمنظمة الصحة العالمية.

ومن اجل جنوب السودان الذي يشهد نزاعا اهليا منذ عام طلبت المنظمة 90 مليون دولار من بينها 16,7 مليونا للمنظمة.

ويحتاج 3,35 ملايين شخص في هذا البلد الى مساعدات انسانية.

واخيرا بلغت الاموال المطلوبة لافريقيا الوسطى 48 مليون دولار لمساعدة 1,47 مليون شخص.

تابعو أخر أخبار اليمن عبر صفحتنا على الفيسبوك
إقرأ أيضاً