عاجـــل
الكشف عن مستهدف معسكر الجلا وكيف تم استدعاء ابو اليمامة من المنصة .. ”تفاصيل صادمة” تحرج قيادات المجلس الانتقالي
*
*
20:34 2019-08-02

قال الناشط الجنوبي صابر صبيرة في منشور على حائطه بالفيسبوك تابعه محرر هناعدن - من خلال متابعة احداث أمس ومكان التفجير الذي استهدف "ابو اليمامة" اجد في نفسي ألف شك في الحديث عن صاروخ حوثي.

وسرد الناشط الجنوبي ما اسماها بالحقائق التي تضع علامات استفهام تمثل إحراجا لقيادات المجلس الانتقالي .
نسرد المقال كما يلي:

- لو افترضنا جدلا أن مليشيات الحوثي هي من تقف خلف الحادثة واطلقت "صاروخ" حسب روايتهم، يمكننا تفنيد هذه الفرضية في عدد من الحقائق..

#الحقيقة_الاولى أن المليشيات ستستهدف المنصة مباشرة، وليس جانب المنصة لحصد أكبر قدر من القيادات، ..

#الحقيقة_الثانية أن أي صاروخ يأتي من علو مرتفع في سماء البريقة يتم اعتراضه بشكل اوتماتيكي من دفاعات معسكر التحالف، وهذا مالم يحدث أمس، أي ان أجهزة الاستشعار في دفاعات التحالف لم ترصد أي صاروخ قادم من مكان بعيد.

#الحقيقة_الثالثة أي صاروخ أو حتى مقذوف صغير في المسافة التي يقطعها يصدر صوت مخيف "شششششش" يسمعه أي مواطن قريب من الهدف الذي يتم تحديده في الانفجار، وجميع المواطنين القريبين من المعكسر تحدثوا عن صوت انفجار مفاجئ، أي أنهم لم يسمعوا صوت صاروخ أو مقذوف قبل الانفجار..

#الحقيقة_الرابعة التفجير حدث بعد اقل من دقيقة من مغادرة "ابو اليمامة" المنصة إلى جانبها، ولايمكن لصاروخ اطلق من مكان بعيد أن يكون بهذه الدقة..

#الحقيقة_الخامسة الانتقالي شكك بالرواية الحوثية، ولهذا لم يذكرها في بيانه

#الحقيقة_السادسة أن الفاعل كان يريد رأس ابو اليمامة فقط، وإلا لكان فجر المنصة بكل من فيها، أو العرض بكل من فيه.
#من خلال تلك الحقائق، يمكننا القول بل ونؤكد أن الفاعل في محيط مدينة البريقة نفسها وعلى مقربة جدا من مكان الانفجار، وربما قد يكون تفجير انتحاري، أو ربما تم زرع عبوات ناسفة مسبقا، أي أن المعسكر مخترق من قبل بعض الجهات والأفراد، وأحد هذه "الجهات/ الأفراد" هي من استدعت ابو اليمامة للخروج من المنصة إلى مكان الانفجار لتنفيذ المخطط المرسوم لها مسبقا..

- هذه مجرد وجهة نظر شخصية مبنية على بعض المعطيات في الواقع، قد تقترب من الحقيقة أو تخطئ..
#صابروف

 

تابعو أخر أخبار اليمن عبر صفحتنا على الفيسبوك
إقرأ أيضاً