تكلفة انتاج برميل النفط في السعودية و العالم
*
* يمن24-متابعات
04:45 2016-01-15
على اثر التراجع الكبير لأسعارالنفط  الذي بدأ قبل عام ونصف ووصول سعر برميل النفط هذا الاسبوع لأدنى مستوى له في نحو 11 عاما بدأت التساؤلات حول مدى امكانية مزيد من الهبوط في ظل وفرة الامدادات.
 
وتعد تكلفة الانتاج واحدا من أهم العوامل التي ستحدد القاع الذي يمكن أن تصل اليه الأسعار حيث أنه لايمكن للأسعار أن تبقى أقل من هذه التكلفة لفترات طويلة نظرا للتبعات التي ستطرأ على الصناعة وخروج المنتجين مرتفعي التكلفة.
 
ويجب الاشارة إلى أن التكاليف الموضحة أدناه تمثل معدل التكاليف لعينة كبيرة من الحقول في كل دولة علما بأن التكاليف تختلف من حقل لآخر حيث أن تكاليف الحقول البرية الضخمة مثل حقل “الغوار” في السعودية أو حقل “برقان” في الكويت تقل بكثير عن المعدلات الموضحة في حين تكون كلفة الانتاج في الحقول البحرية بالمياه الضحلة أكثر تكلفة، أما تكاليف الحقول في المياه العميقة كما هو الحال في خليج المكسيك والحقول في البرازيل وغرب افريقيا فهي مرتفعة جدا.
 
وتشمل تكاليف الانتاج التشغيلية تلك التكاليف المتعلقة بعمليات ضخ النفط من الحقول وأعمال الصيانة ومرتبات الموظفين والمهندسين ونقل النفط الى مرافئ التصدير وغيرها من التكاليف التشغيلية، في حين أن التكاليف الرأسمالية هي التكاليف المتعلقة بعمليات التنقيب والحفر والمعالجة وبناء المنشآت والأنابيب والمعدات.
 
ويتضح من الجدول أعلاه أن الأسعار الحالية للنفط لاتزال أعلى من تكاليف الانتاج التشغيلية ولكنها وصلت مرحلة حرجة عندما تتم المقارنة بالتكاليف الاجمالية شاملة التكاليف الرأسمالية وهو الأمر الذي أدى الى قيام العديد من الشركات العالمية بتخفيض انفاقها الرأسمالي بنسبة 25% خلال عام 2015 ومن المتوقع أن تخفض انفاقها الرأسمالي بـ 25% اخرى خلال عام 2016 وذلك عبر تخفيض ميزانيات الحفر والتنقيب وايقاف بعض المشاريع التي أصبحت غير مجدية وهو ما سيؤدي في نهاية المطاف الى انخفاض الانتاج العالمي.
تابعو أخر أخبار اليمن عبر صفحتنا على الفيسبوك
إقرأ أيضاً