علي البخيتي
انصار الله في الشمال والصبيحي في الجنوب
16:39 2015-03-21

بقلم /علي البخيتي

 

أعتقد أن هادي يمكن أن يختم تاريخه بشكل مشرف إذا اصدر قراراً جمهورياً يعين بموجبه اللواء محمود الصبيحي نائباً لرئيس الجمهورية وبعدها يعلن هادي استقالته ويسلم مقاليد السلطة لنائبه.

***

الصبيحي يحظى باحترام محلي واقليمي ودولي، كما أنه معروف بنزاهته، إضافة الى أن شخصيته القوية ستمنع أقاربه وبني منطقته من إدارة البلد والمال العام من خلف ظهرة كما هو حال هادي عندما كان في أوج سلطته.

الصبيحي صاحب كلمة وتثق فيه مختلف الأطراف، ويمكن أن يوحد الجنوبيين لمواجهة الإرهاب ومنع ما تبقى من مؤسسات الدولة من الانهيار في الجنوب، ويمكن أن يقود معركة استعادة هيبة الدولة في المحافظات الجنوبية.

***

الصبيحي في الجنوب وأنصار الله في الشمال بالشراكة مع القوى السياسية يمكنهم أن يجدوا حلاً للقضية الجنوبية ويكون مدخلاً لحل الأزمة اليمنية بشكل عام، اما عبر تصحيح مسار الوحدة عبر بناء الدولة التي تضمن حقوق الجميع وتؤسس لتبادل سلمي للسلطة وتوزيع عادل للثروة، أو عبر فك ارتباط بشكل آمن.

ليس عندي مُشكلة من انفصال الجنوب أو فك ارتباطه بالشمال، عندي مشكلة من أن يتحول الجنوب الى بؤرة ومكان آمن للتنظيمات والحركات والمجموعات الارهابية التي ستعبث به وتنطلق منه للعبث بأمن الشمال بل وأمن المنطقة برمتها.

فهل يفعلها هادي ويختم مشواره السياسي بقرار حكيم؟ هل سيعين هادي الصبيحي نائباً له ويسلمه مقاليد السلطة ويعلن استقالته؟، ان لم يفعل ستكون نهايته محزنة ومخزية لا محالة، هل من عاقل بجانب الرئيس ينصحه بذلك قبل فوات الأوان؟.